Wednesday, August 31, 2011

الأوبرا تخفض أسعار تذاكرها في موسم 2012



فى إطار حرص الدولة على دعم الثقافة والفنون منحت دار الأوبرا المصرية روادها الدائمين وطلبة المدارس والمجموعات السياحية وكبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة تخفيضات على أسعار التذاكر فى جميع العروض المقامة على مسارحها استعداداتها لاستقبال موسمها الفني والثقافي الثالث والعشرين لعام 2011- 2012 والذي يبدأ فى أول سبتمبر المقبل وينتهي فى يونيو القادم .
ومن المقرر أن تتيح الاوبرا مجموعة من التذاكر الموسمية التى تمكن الجمهور من حضور الحفلات باسعار رمزية . كما تسهل الأمر على الجمهور من خلال امكانية حجز هذه التذاكر عن طريق بوابة الحكومة الالكترونية عبر شبكة الانترنت العالمية من شتى دولة العالم وأيضا يستطيع رواد وزائري الاوبرا المصريه من الاطلاع على البرنامج الشهر لكل المسارح من خلال موقع الاوبرا الالكترونى الذى شهد تطورا كبيرا بحيث يمكن التعرف على الفرق والعروض بالصوت والصورة .

رقص وبكاء






تطل عدد من النجمات خلال أيام عيد الفطر المبارك بصحبة الإعلامية بوسي شلبي التي انضمت أخيرا لأسرة تلفزيون النهار ، وذلك من خلال برنامج " النهاردة عيدك".
وتذاع اليوم حلقة الفنانة صباح التي شهدت حضور العديد من الشخصيات التي وردت في حياة صباح منها جانو ابنة شقيقتها و المذيعة هند ابنة الاعلامي الراحل احمد فراج الزوج لسابق لصباح ، كما حضرت اللقاء كلا من الهام شاهين و سمير صبري ،استقبلتها بوسي بزفة كبيرة في صالة كبار الشخصيات ، وأوضحت صباح عن اشتياقها لأكلة فول ، واكلات الحمام التي اوصت جانو ابنة شقيقتها باعداده لها. وفي لقائها خلال السهرة وهو اول ظهور اعلامي لها بعد ثورة 25 يناير كشفت اسرار لاول مرة حول العلاقة التي ربطتها بالسيدة جيهان السادات و الزعيم الراحل جمال عبد الناصر و غنائها له و عندما ذكرها سمير صبري بالسؤال الشهير الذي سمعته من معظم ازواجها و هو " اما المنزل و الاولاد او الفن؟" و كانت الاجابه بالطبع الفن اولا و لكن عندما طالبها بالرد بعد مشوارها الفني الزاهر الطويل فجاءت اجابتها انها تفضل الاسرة و المنزل لان الفن مجهد جدا . وفي سهرة الفنانة صابرين أكدت على صعوبة عودتها للغناء مرة اخري لانها شديدة النقد لنفسها خاصة في الاداء الصوتي ، جاء هذا بعد عرض بوسي لأغنية "صابرين و عمو ياسين" التي قدمتها وهي في عمر الـ 9 سنوات ، وعرض أغنية "اعتذار" و نفت صابرين وجود اي غيرة أو "نفسنة " بينها و بين بطلات المسلسل و كما تحدثت صابرين لاول مرة عن شخصية "الشيماء " التي تنوي تقديمها في عملها القادم ، واراءها حول ثورة 25 يناير ، ذلك الجزء الذي شهد تساقط دموع صابرين و هي تردد كلمات اغنية "مصر هي امي" . وفي سهرة النجمة الفنانة غادة عبد الرازق اعترفت ان غناء نانسي عجرم لتتر "سمارة" ساهمت بنسبة 50 % في نجاحه ، و اكدت غاده ان الاراء السياسية للفنان شئ طبيعي لانه يعيش داخل المجتمع و هو "مش عبيط" – وانها تعرف بعض المتحولون سياسيا بعد الثورة. وكشفت غادة عن قرب موعد زواجها من الإعلامي والكاتب الصحفي محمد فوده و ان العلاقة بينهما عشرة امتدت لاكثر من 17 عاما و انهما من مواليد برج "السرطان" ومن صفاته "الجدعنه" و الطيبة و نفت قيامها بالزواج في نفس ليلة ابنتها روتانا لانها تخجل من ذلك . كما تكتمت غادة حول تفاصيل مسلسل "حبشتسوت" ، وعن دورها في فيلم "ريكلام" قالت انها ستظهر بشخصية مختلفة ، تتسبب في بكاء المشاهدين. وفي سهرة النجمة نيكول سابا كشفت عن مشروع تجسيدها للفنانة "داليدا" ، والذي رفضته "داليدا" لانها تتحفظ علي اعمال السيرة الذاتية بصفة عامة نظرا لما قد تحتويه من لغط و احداث غير حقيقة و انه لايوجد مسلسل يتناول سيرة ذاتية لشخص ما الا و خرج اقاربه يعترضون بالقضايا و كما انهمرت دموع نيكول عندما تذكرت "حادث نور" في المسلسل وقالت انه يذكرها بموقف حقيقي مرت به في حياتها . كما غلب علي لقاء الفنانة فيفي عبده العديد من الاستعراضات الراقصة مع المطرب الشعبي هوبا الذي شاركها الغناء و الرقص بـ "شيشة كيداهم"و حرصت الفنانة الشابة ايتن عامر علي حضور اللقاء و مشاركة فيفي التكريم و بعض وصلات الرقص .

Monday, August 29, 2011

بسبب مشهد السرير


يبدو أن الفنانة علا غانم تصر على إثارة الجدل حولها كل عام وخاصة في أعمالها الرمضانية حيث تشارك هذا العام في مسلسل "شارع عبد العزيز" مع عمرو سعد، فبجانب ملابسها المثيرة قدمت مشهد أكثر إثارة مع عمرو سعد دون مراعاة لشهر رمضان وهو الأمر الذي دفع المحامي عبد الحميد شعلان لرفع دعوي قضائية ضد العمل. وأكد المحامي ان المشهد يعتبر خادش للحياء العام حيث يجمع بينهما على السرير دون مراعاة لمشاعر الصائمين، مشيرا إلي ان الدراما أصبحت تحرض على الرذيلة وإفساد الذوق العام بمثل هذه المشاهد التي تسئ للاسر المصرية ، على حد قوله. وتعرضت أيضا علا غانم لحملة هجوم عنيف وذلك بسبب ملابس الساخنة والمثيرة التي ترتديها ضمن أحداث العمل بالإضافة إلي الألفاظ الخارجة والإيحاءات الجنسية التي يتضمنها أيضا. من جهتها أكدت علا غانم لـ الفن اونلاين" أنها لم ترتدي أي ملابس مكشوفة خلال مسلسل شارع عبد العزيز مشيرة إلى أن نجاح ملابسها تتفق مع الشخصية الرومانسية التي تظهر بها خلال الأحداث لأنها فتاة عاشقة لدرجة الجنون . وردا على الدعوي القضائية قالت علا أنها لا تهتم بهذا الأمر وأنها اعتادت عليه ولم تعد تشغل بالها به قط خاصة وأنها لا تهتم سوى برد فعل الجمهور والذي أشاد بها وبالمسلسل عبر صفحتها الشخصية على الموقع الاجتماعي الفيس بوك مؤكدة أنها لم تتسبب في فتنة المشاهد حسبما ردد البعض . وأضافت علا أنها تعتبر اشتراكها هذا العام مع الفنان المتألق عمرو سعد خطوه هامة جدا في حياتها خاصة وأنها ترى أنه فنان موهوب يخلق جو من المنافسة الفنية والرغبة في التميز بين المشاركين معه .

مفاجأة "دوران شبرا"


أعربت الفنانة حورية فرغلى عن سعادتها الغامرة بإشادة النقاد والمشاهدين بدورها في مسلسلي "دوران شبرا" والشوارع الخلفية" والذي شاركت فيهما مع كوكبة مميزة وكبيرة من النجوم المصريين والعرب. وأكدت حورية أنها تعتبر مشاركتها في العملين هذا العام كانت فرصة جيدة لإبراز موهبتها من خلال شخصيتين مختلفتين تماماً حيث ظهرت في الشوارع الخلفية بشخصية عزة الخادمة الفقيرة التي تحب ناصر "هيثم زكي" والذي يسجن 10 سنوات ويترك لها أخيه الصغير ويصدمها الواقع ويتبدل حالها . وعلى النقيض تظهر في الشوارع الخلفية بشخصية ميمي وهي فتاة متزوجة من محمود الجندي الذي يكبرها بـ 35 عام وهي إنسانة مستبدة جدا تتحكم فيه وفي نفس الوقت تهتم جدا بجمالها وتحب سماع كلمات الغزل وتتصاعد انفعالات الشخصية مع مشاركتها في المظاهرات . وقالت حورية أنها استمتعت بالعمل مع الفنان الشاب هيثم أحمد زكي والفنان محمود الجندي والفنان جمال سليمان والفنانة ليلى علوي لأنهم نجوم كبار تعلمت منهم الالتزام والقدرة علي استيعاب كل من حولهم وإضفاء أجواء من المتعة والمرح أثناء العمل.

مشاهد الثورة


:
أعربت ألفت عمر عن سعادتها بدورها في مسلسل "إحنا الطلبة" والذي تقدم خلاله شخصية صحفية ثورية تدعى "سهام" وهي تعمل في إحدى صحف المعارضة وتكشف الفساد في الجامعة والمجتمع।
كما عبرت عن حزنها بعد حذف مشاهد الثورة من مشاهدها في مسلسل إحنا الطلبة خاصة وأنها كانت تعتبره أفضل مشاهدها خلال الأحداث لأنها غير مقحمة دراميا خاصة وأن المسلسل يناقش ما يحدث من فساد وبطالة. يذكر أن ألفت تستكمل تصوير دورها في أحداث مسلسل الفاروق للمخرج حاتم على وتنتظر تحديد موعد التصوير في تونس، حيث ستقوم أسرة المسلسل بالتصوير هناك لمدة 3 أشهر كاملة يبدأ بعدها مونتاج المسلسل حتى يكون جاهزا للعرض في العام المقبل. وتجسد ألفت في المسلسل شخصية عاتكة زوجة أمير المؤمنين الفاروق عمر بن الخطاب ويظهر خلال الأحداث مدى الارتباط القوى بينهما من خلال وقوفها معه في مرحلة خلافته للمسلمين حتى وفاته وهو من إنتاج وإخراج السوري حاتم على وسيناريو وحوار الأردني وليد سيف ويضم كوكبة كبيرة من النجوم العرب.

Sunday, August 28, 2011

بعد الحادثة


في أول ظهور لهما بعد حادث الاعتداء الذي تعرض له كل من الفنانة بسمة والناشط السياسي عمرو حمزاوي ، تناول كل من الثنائي الافطار معا على كورنيش النيل. ويعد هذا الظهور بمثابة اعتراف رسمي بارتباطهما العاطفي الذي من المتوقع أن يتم الإعلان عنه خلال الفترة المقبلة. ويعد هذا أول ظهور لبسمة مع حمزاوي بعد المقال الذي نشره في صحيفة الشروق المصرية واعترف خلاله بحبه لبسمة وتواجدهما معا بعد هذا الاعتراف يعد بمثابة تحدي للحواجز والعقبات والانتقادات التي وجهت لهما على هذا الارتباط الذي من المفترض أن يتوج بشكل رسمي خلال الفترة المقبلة. ورغم اعتراف حمزاوي بحبه لبسمة إلا أنها ترفض التصريح بما داخلها أو حتي التعليق على ما نشره حوله مؤكدة أن حياتها الشخصية "خط أحمر" ولا يجوز الحديث فيها وذلك بعد الشائعات التي حاصرتهما في الفترة الأخيرة والتي أكدت ارتباطهما وذلك قبل حادث الاعتداء الذي تعرض له خلال توجهم إلي منطقة 6 أكتوبر في الثالثة فجرا حيث اعتدي عليهم مجموعة من البلطجية وقاموا بسرقة كل متعلقاتهم الشخصية. وكانت العلاقة بين بسمة وحمزاوي قد بدأت بصداقة توطدت خلال أحداث ثورة 25 يناير وما تلاها من مظاهرات جمعتهما أثناء وبعد الثورة، قبل أن يفكر كلاهما في تأسيس حزب سياسي ليبرالي. وكان العاملون ببرنامج 'الدكتاتور' الذي يقدمه الإعلامي إبراهيم عيسي، قد لفتوا إلى أن بسمة وعمرو حمزاوي سيحلان ضيوفا على البرنامج، وأن كلا منهما قد انتهى من تسجيل حلقته بالفعل، مؤكدين أنه عندما كان ابراهيم عيسي يسأل كلا منهما حول إذا ما كان يعيش قصة حب، فأجاب كلا منهما في حلقته بابتسامة خجول تؤكد صحة المعلومة، دون أن يفصح عن هوية الشخص الذي يحبه ومن وقتها وانتشرت الشائعات حولهما والتي انتهت باعتراف حمزاوي خلال مقاله.

فجر طاقتي الكوميدية


استطاعت الفنانة الشابة نسرين الامام أن تتحدى نفسها وتتحول 360 درجة من شخصية الفتاة الرومانسية الرقيقة التي عرفت بها في أعمالها الفنية السابقة إلى شخصية الفلاحة البسيطة نعمة في مسلسل " مسيو رمضان مبروك " ، واثبتت انه رغم صغر عمرها الفني إلا انها قادرة على التغير وتقديم ماهو غير متوقع منها.

ألتقينا بالفنانة وسألناها عن التجربة، كيف كان ترشيحك للمسلسل ؟ سبق وقدمت عدة اعمال درامية ناجحة مثل " ادهم الشرقاوي " و"حنان وحنين " و " قلب ميت " وهي كانت طريقي لخوض أعمال فنية أخري فعندما كان يتابعني المؤلف يوسف معاطي فكان معجب بأدائي وهو من رشحني حتى أقف أمام محمد هنيدي.

وماذا كان رد فعل هنيدي ؟ اعجب هنيدي بي ، وحدثت كيميا فنية بيننا ،قلما ما يحدث مع النجوم ،وجاهدت لأقدم أفضل اداء .

ولكن أنت معروفة بجمالك وملابسك المودرن هل وجدت صعوبة في التحول لفلاحة ؟ عندما قرأت الدور أيقنت أنه يحتاج مني لتحول جذري فمثلا عندما شاهدني هنيدي كنت ارتدي ملابس الشخصية نفسها مثل الجلباب الواسع والايشارب والشبشب الفلاحي لدرجة انه اعجب بي من أول نظرة وأكد أن هذه الشخصية هي التي يريدها . كيف وجدت نفسك في الأدوار الكوميدية ، وهل تحبين تكرار التجربة ؟ الحمد لله أنا راضية عن ردود افعال الجمهور ، والممثل الجيد هو من يستطيع ان يتغير ويتلون ولا يحبس نفسه في تقديم دراما بعينها .
كثيرا من الفنانات يلجأن لمصحح لهجة أو دراسة اللهجات المختلفة فماذا فعلت قبل بدء تصوير شخصية الفلاحة ؟ عندما قرأت السيناريو وجدت أن كل الاحاديث التي تدور بيني وبين فريق العمل كانت باللهجة الفلاحي لذلك استعنت بزوجة البواب وابنتها للتعرف على كيف يتحدثن وما هي الايماءات النابعة منهن، وكذلك ردود الافعال في معظم المواقف التي يتعرضن لها لدرجة أنني كنت اراقبهما. هل كانت زيادة وزنك مقصودة ؟ بالفعل هنيدي هو من نصحني بزيادة وزني حتى اناسب الشخصية التي اقدمها ، ولكني أحاول حاليا أن اعود لوزني الطبيعي مرة أخرى . ما هي اجمل التعليقات التي سمعتيها ممن حولك على شخصيتك في العمل ؟ الكثير من التعليقات الجميلة سمعتها ممن حولي خاصة وان اصدقائي احيانا ما يتحدثوا معي وكاني "نعمة " اما اصدقائي في الوسط الفني هنأوني بالعمل واعربوا لي عن ثقتهم في ادائي . هل بالفعل هنيدي يتدخل في كل صغيرة وكبيرة في العمل ؟ كثيرا ما اسمع اقاويل غير حقيقية عن نجوم ، ولكن الواقع غير ذلك فكان هنيدي من اشد المتحمسين فهو نجم كوميدي كبير ومحترف ومن العيب أن نقول ذلك . وماذا عن الأجواء داخل الكواليس ؟ كانت الاجواء مرحة، ولا يوجد مشاكل على العكس كل من شارك في العمل كان متحمس أن يظهر في أحسن صورة . هل تعتبري عرض مسلسل كوميدي مثل "مسيو رمضان " وقت توتر الحالة السياسية في مصر مجازفة بمجهودكم ؟ على العكس الجمهور في أشد الحاجة إلى رسم الابتسامة بعد شهور عصيبة شملت احداث الثورة والفتنية والمحاكمات والمظاهرات الفئوية . كيف تتابعين التطورات السياسية في الشارع المصري والعربي ؟ اتابع بشدة برامج التوك شو ، وتطورات الثورات العربية وتأثيرها على الوطن العربي ، وبالنسبة لمصر أتمني أن تتحسن و أن يأخذ كل زي حق حقه .

شارع الهرم



فور عرض برومو الفيلم السينمائي "شارع الهرم " على شاشات القنوات الفضائية انطلقت العديد من الصفحات على موقع التواصل الاجتماي الفيس بوك تنادي بضرورة مقاطعة الفيلم ؛لآنه يشوه سمعه مصر .

ومن بين هذه الصفحات " شارع الهرم .. لا لتشويه سمعة مصر " و "فيلم شارع الهرم يسئ لسكان حى الهرم"و" حملة لمقاطعة فيلم شارع الهرم بتاع الاهبل والرقاصة " و"مقاطعة فيلم شارع الهرم ".
وكانت التعليقات على الفيلم أن فريق العمل لم يهتم بالأحداث المتوترة التي تمر بها مصر ونتائج ثورة 25 يناير فضلا عن انه يسئ لسمعة مصر والمصريات ويظهرهن كراقصات كما وانه يسئ لسكان شارع الهرم باظهار الشارع وكانه وكر للراقصات وفتيات الليل .
تدور قصة الفيلم حول العلاقة بين الراقصة والطبال ، حول فتاة بسيطة تتعرض لمشاكل وظروف تجبرها على النزول للعمل راقصة بشارع الهرم ، والعمل بطولة دينا وسعد الصغير ومها احمد وايتن عامر واحمد بدير.

Saturday, August 27, 2011

أنا أجمل من كارول ولا يشبهني أحد



بعد غياب أكثر من 6 أعوام عن القاهرة، عادت الفنانة اللبنانية صباح القاهرة وسط استقبال حافل وذلك من أجل حضور الاحتفال الذي إقامته الجهة المنتجة لمسلسل" الشحرورة" الذي يتناول قصة حياتها وعلى هامش الاحتفال التقي بها "الفن اونلاين" لمعرفة رأيها فيما أثير حول المسلسل وسر عودتها لمصر في هذه الفترة بالتحديد.


أولا ما سبب غيابك عن القاهرة طوال هذه الفترة ؟

لقد تغيب عن مصر بسبب تعليمات الأطباء بعدما منعوني من السفر طوال الفترة الماضية نظرا لظروفي الصحية، حيث أنني تعرضت لجلطة افقدتني القدرة على الحركة كثيرا مؤخرا، بجانب أصابتي بمرض ارتفاع نسبة المياه في الأذن الداخلية وهو ما أدي إلى ارتفاع في ضغط الأذن وسبب لى فقدانا للتوازن ومنعني من التحرك كثيرا.

ما هو سبب المجازفة بالسفر الى مصر في ظل ظروفك الصحية؟

لقد قررت السفر الى القاهرة لمتابعة نجلة شقيقتي جيلان التي قررت احتراف الغناء في القاهرة ، إضافة إلى تلبية رغبة المنتج صادق الصباح لحضور حفل مسلسل الشحرورة بعد النجاح الذي حققه، بجانب أنني أردت الاستمتاع بجو القاهرة الذي افتقدته كثيرا.

من وجهة نظرك هل نجحت الفنانة كارول سماحة في تجسيد شخصيتك ؟

اعتقد أن كارول بذلت أقصي مجهود لديها في المسلسل، وهذا يكفي لان تجسيدها لشخصيتي في المسلسل وضعها في مقارنة غير متكافئة مع آدائي التمثيلي، و بشكل عام يكفي النجاح الذي حققه المسلسل حتي الآن في لبنان.

هل نجحت كارول في أن تكون قريبة الشبه منك خلال العمل ؟

تقول ضاحكة بالطبع أنا أجمل فاعتبرني نفسي من أجمل الشقراوات وبالطبع كارول أيضا جميلة ولكنها لا تشبهني ومن الصعب أن توجد فنانة تشبهني فكل فنانة لها شكل وطابع مميز عن الاخري.

ما هي حقيقة الخلافات بينك وبين شركة إنتاج المسلسل؟

لا توجد خلافات بيني وبين الشركة او ابطال المسلسل، ولكن هناك بعض التعقيبات علي المسلسل مثل تقديم كارول أغنياتي في المسلسل بصوتها ، وقد غضبت جدا عندما شاهدت هذا حيث ان الاتفاق بيني وبين الشركة المنتجة كان ينص على ان يتم تقديم الأغنيات بصوتي وليس بصوت كارول، بجانب ابتعاد مؤلف العمل عن بعض الاحداث المؤثرة في حياتي الشخصية واهتمامه بأحداث وشخصيات لم يكن لها تأثير قوي في مسيرتي الفنية.

معركة (الألبومات) تشتعل فى عيد الفطر




تستعد الاسواق الغنائية فى موسم عيد الفطر لاستقبال ستة ألبومات غنائية فى موسم يعتبر الاشرس منذ فترة طويلة ।، وذلك لعودة نجمين مفضلين لدى جمهور الكاسيت من جديد الى الاسواق وهم :”امال ماهر ” ، “لؤى” بالاضافة الى كل من “وائل جسار ” “ياسمين نيازى ” “أحمد عدوية ” على الجانب الآخر لم يحدد الهضبة عمرو دياب موقفه النهائى من طرح الالبوم رغم تأكيدات بعض المقربين منه بطرح البومه الجديد “بناديك تعالى ” ليلة عيد الفطر وبذلك من الممكن احداث تغيير شديد فى هذا الموسم .،كما قرر عدد من النجوم تأجيل ألبوماتهم الى اجل غير مسمى .،ويأتى فى مقدمتهم محمد منير الذى سيعود من خلال “ارابيكا ميوزيك ” بعد انفصاله عن “مزيكا ” بينما يحاول عدد أخر من المطربين مثل محمد فؤاد ، هشام عباس ، جنات ، محمد حماقي ، محمود العسيلى وهيثم شاكر وضع اللمسات النهائية على ألبوماتهم استعدادا لطرحها فى موسم عيد الاضحى .،،،
فى البداية تعود آمال ماهرمجدداً بعد خمس سنوات انقطاع من أول ألبوم لها بألبوم جديد هذا العام بعد قرار شركة عالم الفن بطرح الألبوم ، التي انتهت منه آمال ، بل وقامت أيضاً بتصويرأغنية “رايح بيا فين” التي ستصاحب طرح الألبوم كدعاية، لتكون أول أغنية مصورة من الألبوم الجديد، وهي من كلمات نادر عبدالله ،وألحان وليد سعد واخراج شريف صبري وتوزيع وليد شراقي. ويتضمن الألبوم الجديد 10 أغنيات منها”أعرف منين ، ضميري ، أنا برضه ، سلمت مرة عليك ، اتقي ربنا فيا ، للذكرى ، فيك حتة غرور ، رايح بيا فين” وقد تعاونت آمال في الألبوم مع عدد كبير من الشعراء على رأسهم أيمن بهجت قمر ، نادر عبد الله ، محمد عاطف ، هاني عبد الكريم ، أما الألحان فكانت لكل من تامر عاشور ورامي جمال ، خالد عز ، تامر علي ، أما التوزيع فكان لنادر حمدي ، توما ، تميم ، فهد. كما قرر المنتج ريتشارد الحاج منتج ألبومات المطرب الشاب لؤيالعيد موعداً نهائياً لصدور الألبوم بعد فترة تأجيل تجاوزت الثلاثة أشهر ويعود لؤى بعد غياب ثلاث سنوات كاملة. ويحتوي الألبوم الذي يحمل اسم “قلبت الدنيا” على 11 أغنية هي “سمعني ، ، روحي فيه ، إفتكر دلوقتي بس ، ودعتها ، قالولك عني إيه ، محسيتش غيرها ، هغني ، طول ما أنت معايا ، زعلان ، سهران ، وبجيب في سيرتك”. ، وقد تعاون في الألبوم مع عدد من الشعراء والملحنين هم نادر عبدالله وسلطان صلاح وأشرف امين ومحمد رفاعي وهاني عبد الكريم والملحنين خالد عز ومحمد رفاعى و شادي عويضة ومنير الجزائري وتامر عاشور ووائل عقيد ، بالإضافة إلى زوجته الشاعرة والملحنة “رشيدة الحارس” التي ألفت ولحنت له أغنية “هغني” ، وقامت بتلحين سهران ، وقد قام بتوزيع أغاني الألبوم أسامة الهندي وتميم وطارق توكل وخالد عز وأمير محروس ومحمود صادق ومحمد مصطفي . كما يستعد المطرب وائل جسارطرح ألبومه الغنائي الجديد الذي يحمل اسم “كل دقيقة شخصية” فى موسم العيد أيضا والالبوم هو الثالث لوائل جسار مع شركة “أربيكا ميوزيك” بعد فترة قصيرة من طرح ألبومه الدينى للاطفال “نبينا الزين ” وهو الالبوم الدينى لجسار بعد النجاح الساحق لالبومه “فى حضرة المحبوب ” ويضم الألبوم 14 أغنية منها: “كل دقيقة شخصية” التي تحمل اسم الألبوم، و”للأسف بنحب بعض” و”خديني معاكي مشوارك” و”في خطوتك سكتي” و”خليني ذكرى” و”نعيش الحب”. وتعاون جسار في الألبوم مع الشعراء: نبيل خلف وأيمن بهجت قمر ونادر عبد الله ومحمد الوغى وبدر الجميل، والملحنين: وليد سعد ومحمد يحيى وسمير صفير ومحمود خيامي ووسيم بستاني، والموزعين: أسامة الهندي وعادل عايش وأحمد إبراهيم وخالد نبيل. المطرب الشعبي أحمد عدويةقرر العودة إلي الأسواق في عيد الفطر من خلال ألبوم جديد بعنوان “إزيك ياحب” في عيد الفطر المقبل ويضم الألبوم ست أغنيات ومواويل ويتعاون خلالها مع بهاء الدين محمد والملحن حسين محمود ومحمد رحيم أما المواويل من كلمات أحمد عدوية. المطربة ياسمين نيازيقررت هي الآخرى بعد التشاور مع شركة روتانا المنتجة لألبوماتها أن تطرح ألبومها الثاني الذي يضم عشر أغنيات منها “الحب اللي محدش عرفه ، فهمني حكياتها ،وحبيت” تعاونت خلالها ياسمين مع كل من محمد عاطف ونهاد جودة وأمير طعيمة ومن الملحنين رامي جمال وتامر علي ومحمد عبد المنعم والتوزيع فهد وأحمد عادل وأحمد إبراهيم. أما الهضبة عمرو ديابفلم يحدد موقفه النهائى حتى الان بسبب مشاكله مع شركة روتانا التى أبدت عليه النجمة نجوى كرم وهو ما قد يدفع دياب لفسخ تعاقده مع شركة روتانا .، ويذكر أن دياب قد غير اسم ألبومه من “هى حياتى ” الى “بناديك تعالى ” ويحتوي الالبوم علي عشر أغنيات من بينها “قال فاكريك ، عارف حبيبي ، مالي عينا ، ألومه ليه ،وياريت سنك. ويتعاون مع عدد كبير من الشعراء والملحنين منهم أيمن بهجت قمر ،خالد تاج الدين ،نادر عبدالله ، أمير طعيمة أما الملحنين فيتعاون دياب مع احد فلول النظام “عمرو مصطفى”، محمد رحيم ، ورامى جمال ، أما توزيع الألبوم فكان بالكامل لعادل حقي . وبذلك تكون كعة العيد مقسمة على ستة ألبومات مع ترجيح لوجود ألبوم “بناديك تعالى ” لعمرو دياب ترى هل سيكون هذا الموسم هو عودة حميدة لموسم الكاسيت فى مصر ؟

فيلم إباحي للمطربة ريهانا



أكدت تقارير صحفية أن المطربة الشابة ريهانا متورطة في فيلم إباحي مع أحد أعضاء فرقتها، ومن المتوقع أن يتم تسريبه قريبا।


ونقلت صحف عن ممثلين في شركة "هاسلر" -المتخصصة بنشر وتوزيع الأفلام الإباحية- قولهم إنهم يملكون فيلماً للمغنية السمراء يجمعها ومغني الراب "جاي-كول"، وأعلنت الشركة في بيان صادر عنها أنهم شاهدوا الفيلم ولا يدرون ما سيفعلون به.

بدورها نفت ريهانا وجود شريط من هذا القبيل، لافتة إلى صدمتها عند سماعها التصريحات، بينما استمرت المطربة الشابة بالاستمتاع بأجازتها في إيطاليا برفقة مجموعة من صديقاتها اللواتي شوهدن يتجولن في شوارع بلدة بورتوفينو.

تورط أمن الدولة في مقتل سعاد حسني



استمرارا لسلسلة المفاجآت التي يتم الكشف عنها بين الحين والاخر في لغز مقتل الفنانة سعاد حسني ، تم الكشف عن وثائق جديدة تبين أنها قُتلت ولم تنتحر.
فقد تم تسريب وثائق تؤكد إن جهاز أمن الدولة المنحل هو الذي نفذ عملية اغتيال سعاد حسني في لندن بواسطة أحد رجاله ويدعى رأفت بدران، وأن العملية تمت بمعرفة صفوت الشريف، والذي ارتبط اسمه بقضية سعاد حسني في الفترة الأخيرة. الوثائق أيضا أكدت الاتهامات التي طالت نادية يسري صديقة الراحلة بالتورط في قتلها، حيث تبين أنها كانت مصدر المعلومات بالنسبة لأمن الدولة في لندن، فيما يخص هذه العملية، وذكرت الوثائق أنها تسلمت مبلغ 5 الآف دولار من مُنفذ العملية عند وصوله إلى لندن. وكشف المقدم محمود عبد النبي، الذي سيتم التحقيق معه بتهمة تسريب معلومات عن وزارة الداخلية، عن تورط أمن الدولة في قتل "السندريلا" خلال استضافته بقناة "التحرير" مع الإعلامي محمود سعد. وقد عُرضت خلال الحلقة وثيقة من الوثائق السرية تقول إنه تم تدبير عملية لتصفية سعاد حسني جسديا، خلال إلقائها من شرفة منزلها بالعاصمة البريطانية لندن، وذلك بعد إفقادها الوعى، ليسهل دفعها من الشرفة بحيث يكون الرأس للأسفل والقدم لأعلى، حتى يتلقى الرأس صدمة الارتطام بالأرض، وذلك إلى جانب طول مسافة السقوط مما سيؤدى إلى انفجار الرأس حتى تصبح الوفاة مؤكدة .

اهم تجار السلاح

تم امس

يقدم برنامج كل رجال الرئيس اليوم مساء الساعة الثامنة وخمسة وعشرون دقيقية على قناة سى بى سى حلقة عن رجل الاعمال المصرى رشدى صبحى


احدى اهم تجار السلاح فى اوربا وعصر مبارك والذى عاش وتوفى فى لندن وارتبط بمصالح كبيرة مع نظام مبارك

البرنامج تقديم عادل حمودة

واخراج محمد بلال


السفينة والوحشين



حالة من السعادة يمر بها فريق عمل المسرحية الكوميدية " السفينة والوحشين "التي تعرض حاليا علي خشبة المسرح العائم الصغير ।
وتدور أحداثها حول اكتشاف البحار الشهير كريستوفر كولومبوس للأمريكتين. ويقوم ببطولتها حمزة العيلي ورامي الطمباري ، وتأليف دارييفو واخراج إسلام إمام.

قمر تتحدي جمال مراون







احتفلت المطربة اللبنانية قمر بأول بطولة سينمائية لها في فندق "فور سيزون"، في الحفل الذي أقامته الشركة المنتجة احتفالا بإطلاق فيلم " غرفة6".
وشهد الحفل حضور العديد من الفنانين والمطربين ومنهم المطرب الشعبي حكيم و الفنانة مي كساب والمطرب والملحن نادر نور و ريهام عبد الحكيم وملكة جمال المغرب إيمان شاكر، وبالرغم من إعلان الشركة المنظمة للحفل عند بدء الحفل في تمام الساعة التاسعة إلا أن الفنانة قمر تاخرت عن الحفل أكثر من ثلاث ساعات وهو ماسبب إستياء كبير لمعظم الحضور من الصحفيين والإعلامين الذين حضروا خصيصا لأجراء مقابلات صحفية مع بطلة الفيلم الجديد. وأعلنت قمر في تصريح خاص لـ "الفن أونلاين" أنها تتواجد في مصر لحين بدأ التصوير وأيضا لمتابعة مسار قضيتها مع جمال مراون والتي رفعت ضدها دعوي قضائية لاثبات نسب طفلها "جيمي" مؤكدة أنها سوف تثبت نسب طفلها منه خلال الشهور القادمة.

Friday, August 26, 2011

"مساعدة" تزيح "كوكب القردة" من القمة


استطاع فيلم The Help أو "المساعدة " من إزاحة فيلم Rise of the Planet of the Apes أو فيلم "كوكب القردة" من قمة إيرادات السينما الأمريكية بعدما حقق 20।5 مليون دولار في ثانى أسبوع عرض، وبإجمالى إيرادات وصلت 71 مليون دولار।



تدور أحداث الفيلم في الستينات من القرن الماضي، في أحد قرى الميسيسبي عندما تحاول إحدى مواطنات القرية البيضاوات من إجراء حديث صحفي مع خادمة سوداء البشرة من نفس القرية وكيف واجه المجتمع ذلك. وتراجع فيلم "ظهور كوكب القرود" Rise of the Planet of the Apes من المركز الأول إلى الثاني بعدما حقق 16.3 مليون دولار، وإجمالى إيرادات وصلت 134 مليون دولار في ثالث أسبوع عرض. وتدور احداث الفيلم حول باحث تجاربه في الهندسة الوراثية لتنمية ذكاء القرود، وتخرج الامور عن السيطرة بعدما تقرر القردة أن تبحث عن حريتها ،والفيلم بطوله فرانكو وإندي سيركيس. فيلم كوكب القردة واحتل المركز الثالث بإيرادات 12 مليون دولار فيلم Spy Kids أو "الأطفال الجواسيس في أول أسبوع عرض، وتدور احداث الفيلم حول جاسوس متقاعد يقرر العودة لعمل الجاسوسية بمساعدة بعض الاطفال وتدور أحداث الفيلم في جو من الكوميديا والمغامرة ،الفيلم للمخرج روبرت رودريجيز والنجمين جاسيكا البا وجيرمي بيفن. وجاء في المركز الرابع فيلم Conan the Barbarian أو " كانون الهمجي" بعدما حقق إيرادات وصلن عشرة ملاين دولار في أول أسبوع عرض، وتدور احداث الفيلم حول كانون الذي يقرر ان ينتقم لمقتل والدة ، الفيلم من إخراج ماركوس نيسبل، وبطولة جيسون موموا ورون بيرلمان. وفي المركز الخامس جاء فيلم Fright Night او "ليلة رعب" بعدما حقق 8.3 مليون دولار في أول اسبوع عرض، والفيلم من إخراج كرايج جيلسبي، وبطولة أنطون يلتشن، وكولين فاريل.

نجاح كبير لـ "678 " في المهرجانات العالمية



حالة كبيرة من السعادة الغامرة تنتاب أسرة فيلم "678" بعد مشاركاته العديدة التي حققها الشهر الماضي في 8 مهرجانات دولية دفعة واحدة فرحتهم بفوز الفيلم بجائزتين منهم الجائزة الكبرى لمهرجان خريبكة السينمائي للأفلام الأفريقية وجائزة أفضل ممثلة مساعدة للفنانة ناهد السباعي।

وكان الفيلم قد شارك في خمسة مهرجانات دولية في أسبوع واحد هي "خريبكة" بالمغرب، و"مارثا فينيارد" بالولايات المتحدة، و"القدس" بفلسطين، و"دربن" بجنوب إفريقيا".كما تم اختياره لافتتاح البانوراما بمهرجان "سراييفو" السينمائي بدولة البوسنة خلال هذا الشهر. وقد شارك الفيلم الشهر الماضي بثلاثة مهرجانات سينمائية هي "سيدني"، و"تورمينا"، و"ميونيخ"، وحصل الفيلم على جائزتين وتعتبر أسرة الفيلم أن اختيار الفيلم كثاني أفضل فيلم في مهرجان سيدني هي ارفع جوائزه، حيث شارك في المهرجان الأفلام الحاصلة علي الجوائز ألكبري في مهرجاني كان و برلين ورغم ذلك حل الفيلم ثانياً أشاد به رئيس لجنه التحكيم وكان الفيلم قد فاز من قبل بعدة جوائز مختلفة منها أفضل ممثلة لبشرى وأفضل ممثل لماجد كدواني بمهرجان دبي. و قد عبر محمد دياب مخرج ومؤلف الفيلم عن سعادته بالاحتفاء بالفيلم عالمياً و أشاد أيضا بفيلمي ميكرفون وحاوي المصريين اللذين يحظيان باهتمام عالمي وعن سعادته بأن أصبحت الأفلام المصرية حاضره دولياً .

85 نسخة لـ" تك تك بووم"



انتهى المخرج اشرف فايق من مونتاج وميكساج فيلم "تك تك بووم" ودخل الفيلم مراحله النهائية في إعمال الطباعة والنسخ ।
وقررت الشركة العربية للسينما المنتجة والموزعة للفيلم عرض 85 نسخه من الفيلم في مصر غير نسخ دول الخليج والكويت والمغرب والعراق وسوريا ولبنان التي تقرر عرض الفيلم بها في نفس توقيت عرضه في مصر أول أيام عيد الفطر. فيلم" تك تك بووم" قصه وسيناريو وحوار محمد سعد وإخراج اشرف فايق وبطوله محمد سعد ومحمد لطفي ودره ولطفي لبيب وجمال إسماعيل ومحسن منصور وإنتاج وتوزيع الشركة العربية للسينما .

يوسف وهبي



مولده ونشأته
ولد في هو 14 يوليو 1902 في مدينة الفيوم على شاطئ بحر يوسف وقد حصل على البكوية بعد وفاة السيد سيد بك حنتوش وسمى تيمناً باسمها، حيث كان والده "عبد الله باشا وهبى" يعمل مفتشاً للرى بالفيوم، وكان يقطن منزلاً يقع على شاطئ بحر يوسف (بجوار شارع بحر ترسا الآن). بدأ تعليمه في كتاب العسيلى بمدينة الفيوم، وكان أعلى "مسجد العسيلي" قبل تجديده بشارع الحرية أمام "كوبرى الشيخ سالم" بمدينة الفيوم. لم يزل تراث والده موجوداً في الفيوم إذ أنه هو الذي قام بحفر "ترعة عبد الله وهبى" بالفيوم، والتي حولت آلاف الأفدنة من الأراضى الصحراوية إلى أراضى زراعية، كما أنشأ المسجد المعروف باسم "مسجد عبد الله بك" المطل على كوبرى مرزبان بمدينة الفيوم، والذي كان يعتبر أكبر مسجد بالفيوم حتى وقت قريب. وهكذا نشأ يوسف وهبى في بيت من بيوت علية القوم ذو الشأن المادي والأدبى في مصر. تلقى تعليمه بالمدرسة السعيدية، ثم بالمدرسة الزراعية بمشتهر. شغف بالتمثيل لأول مرة في حياته عندما شاهد فرقة الفنان اللبنانى "سليم القرداحى" في سوهاج، بدأ هوايته بإلقاء المونولوجات وآداء التمثيليات بالنادى الأهلى والمدرسة. عمل مصارعاً في "سيرك الحاج سليمان" حيث تدرب على يد بطل الشرق في المصارعة آنذاك المصارع "عبد الحليم المصري". سافر إلى إيطاليا بعد الحرب العالمية الأولى بإغراء من صديقه القديم "محمد كريم"، وتتلمذ على يد الممثل الإيطالى "كيانتونى"، وعاد إلى مصر سنة 1921 بعد وفاة والده، حيث حصل على ميراثه "عشرة الأف جنيه ذهبي"، مثله مثل إخوانه الأربعة. عمل بجد للنهوض بفن التمثيل في سبيل الارتفاع بمستوى المجتمع، فكون فرقة رمسيس من الممثلين حسين رياض، أحمد علام، فتوح نشاطي، مختار عثمان، عزيز عيد، زينب صدقي، أمينة رزق، فاطمة رشدي، علوية جميل، وقدموا للفن المسرحى أكثر من ثلاثمائة رواية مؤلفة ومعربة ومقتبسة مما جعل مسرحه معهداً ممتازاً للفن صعد بمواهبه إلى القمة، وصار ألمع أساتذة المسرح العربى. حصل على لقب "البكوية" عقب حضور الملك فاروق أول عرض لفيلم "غرام وانتقام" في سينما ريفولي بالقاهرة. كانت جميع أعماله تدور حول الارتفاع بالمستوى الثقافى والإجتماعى، ولم يقتصر نشاطه الفنى على مصر، بل في محتلف الأقطار العربية وذلك لتعريف الشعب العربى بدور مصر الرائد في فن التمثيل ودعماً للروابط والعلاقات بين أجزاء الوطن العربي. بداياته بواسطة المال الذي ورثه، كان وهبي يهدف إلى ما اعتقده تخليص المسرح مما رآه الهاوية التي نتجت من الشعرِ الراقص لنجيب الريحاني وحواجب علي الكسار، فأنشأ شركة مسرح باسم فرقة رمسيس في نهاية العشرينيات. وبدأ بمسرحية "المجنون" كباكورة لأعماله المسرحية حيث عرضت على مسرح "راديو" عام 1923 وكانت معظم مسرحياته في بدايات حياته مترجمة عن أعمال عالمية لشكسبير وموليير وإبسن، ويعتقد البعض أن يوسف وهبي هو الذي أدخل فكرة الموسيقى التصويرية قبل رفع الستار التي لم تكن معروفة إلا في أكبر المسارح في العالم، بدأ حياته كمسرحي في فرقتي حسن فايق وعزيز عيد. تأخر دخوله إلى عالم السينما بسبب الحملة الصحفية والدينية التي أثيرت ضده بسبب نيته في وقتها تمثيل دور النبي محمد في فيلم لشركة ماركوس الألمانية بتمويل مشترك مع الحكومة التركية، وكان يرأسها في ذلك الوقت مصطفى كمال أتاتورك، حيث اضطر تحت ضغط شعبي ومن الملك فؤاد الذي هدد بسحب جنسيته المصرية منه. وفي عام 1930 وبالتعاون مع محمد كريم أنشأ شركة سينمائية باسم رمسيس فيلم التي بدأت أعمالها بفيلم "زينب" سنة 1930، والذي كان من إنتاجه وإخراج محمد كريم. وفي عام 1932 انتج "أولاد الذوات" الذي كان أول فيلم عربي ناطق وكان الفيلم مقتبسا عن إحدى مسرحياته الناجحة، حيث قام بكتابة النص وقام ببطولة الفيلم، كما قام محمد كريم أيضا بإخراجه. ثم كتب فيلمه "الدفاع" سنة 1935، ليخرجه هذه المرة بنفسه بالتعاون من المخرج نيازي مصطفى. ثم في عام 1937 قدم فيلمه الثالث "المجد الخالد"، وهذه المرة كان هو الكاتب والبطل والمخرج. بعد ذلك وفي ثلاث أفلام هي "ليلة ممطرة" 1939، "ليلى بنت الريف" 1941، و"ليلى بنت المدارس" 1941، ترك الإخراج لتوجو مزراحي. وبعد النجاح الضخم لهذه الأفلام قدم فلمه "غرام وانتقام" 1944، والذي أخرجه بنفسه. وبعمره الذي شارف على 46 لعب دور شاب عاشق يقع في غرام أسمهان، والتي لعبت دورها الثاني والأخير. شكل أسلوب المسرح الساخر على يد نجيب الريحاني منافسا رئيسيا لأسلوب يوسف وهبي الذي اتسم بالميلودرامية. وقد أخرج 30 فيلما وألف ما لايقل عن 40 فيلما واشترك في تمثيل ما لايقل عن 60 فيلما مع رصيد يصل إلى 320 مسرحية. نظرة على حياته كان أبوه يريده أن يصبح فلاحا مثله، ولكن عشقه للتمثيل دفعه بعيدا تماما عن هذا الطريق، ووسط دهشة عائلته كلها التحق بالسيرك للعمل كممثل، وهكذا انتقل من أعلى طبقة في المجتمع إلى أدنى طبقة وهي طبقة "المشخصاتية" التي لم يكن معترف بشهادتها أمام محاكم الدولة في ذلك الوقت. وكرد فعل طبيعي "للعار" الذي لحق بسمعة عائلته من جراء فعلته قام والدة بطرده من بيت العائلة، وألحقه بالمدرسة الزراعية في محاولة منه "لإصلاحه وتهذيبه". لم يستجب يوسف وهبي وهرب إلى إيطاليا لتعلم المسرح ولكي يهرب من ملاحقة عائلته قام بتغيير اسمه إلى "رمسيس"، ولم يعد إلى مصر إلا بعد أن وصله خبر وفاة والده الباشا الذي توفي وترك له ولأخوته ثروة كبيرة. بعد أن تسلم هذه النقود قام يوسف وهبي بإنشاء فرقة مسرحية خاصة وأطلق عليها فرقة رمسيس، وقرر أن يقدم بها شيئا مختلفا عن مايقدمه مشاهير المسرح في ذلك الوقت (علي الكسار ونجيب الريحاني) بعد أن قام بدراسة أعمالهم دراسة متأنية، وأطلق علية في تلك الفترة من بداياته لقب "رسول العناية الإلهية" الذي سوف ينهض بفن التمثيل في مصر. وبعد بداية قوية في المسرح دخل يوسف وهبي إلى السينما متأخرا قليلا وذلك بسبب إعطاءه المسرح الجزء الأكبر من اهتمامه، وبسبب آخر أهم وهو العداء الذي نشأ بينه وبين الصحافة والرأي العام عندما قرر تجسيد شخصية النبي "محمد" على شاشة السينما، وهو ما أثار حفيظة الجمهور والنقاد بل والعاملين بالمجال السينمائي نفسه. بعد أن هدأت هذه الأزمة بدأ يوسف وهبي في الإعداد مع المخرج محمد كريم لفيلم روائي طويل وهو فيلم "زينب"، على أن يقوم هو بإنتاجه ويقوم محمد كريم بالإخراج. ثم أتفق مع محمد كريم بعد ذلك على صناعة أول فيلم مصري ناطق وهو فيلم "أولاد الذوات" الذي حقق نجاحا ساحقا، فقام يوسف وهبي بكتابة ثاني أفلامه وهو "الدفاع" 1935 واشترك في إخراجه مع نيازي مصطفى، ثم كان الفيلم الثالث "المجد الخالد" 1937 الذي قام فيه بالكتابة والتمثيل والإنتاج والإخراج. عمل بعد ذلك يوسف وهبي كمؤلف لثلاثة أفلام متتالية "ليلة ممطرة" "ليلى بنت الريف" و"ليلى بنت مدارس" كلها من إخراج توجو مزراحي، وبعد نجاحهم جميعا قام يوسف وهبي بإخراج فيلم "غرام وأنتقام" الذي قام فيه بدور العاشق صغير السن، رغم كونه قد بلغ من العمر حينئذٍ السادسة والأربعين تقريباً. وقد حصل بسبب إحدى أغاني هذا الفيلم على لقب "بك" لأنها كانت تمجد في ذات العائلة المالكة. حصل يوسف وهبي أيضا على وسام تقدير من مجلس قيادة الثورة ودرجة الدكتوراة الفخرية عن مجمل عطاءه للفن المصري. في عام 1979 قام يوسف وهبي بتمثيل دور اليهودي العجوز الذي يعشق مصر بعد أن عاش كل حياته بها وذلك في فيلم "إسكندرية... ليه؟"، وهي المرة الأولى التي يقوم فيها ممثل بأداء شخصية اليهودي بعد ثورة 1952، وقد أظهر في هذه الشخصية إحساس مرهف مدعم بخبرة سنين طويلة من الإبداع والفن. عمله في المسرح افتتح أعماله بمسرحية "كرسي الاعتراف". وقد نقل هذه المسرحية من المسرح إلى الشاشة الفضية إيماناً منه بإبقاء هذا العمل الفني خالداً على مر الأيام والسنين. ولم تكن هذه أول مسرحية ينقلها إلى السينما بل نقل "راسبوتين" و"المائدة الخضراء" و"بنات الشوارع" و"أولاد الفقراء". كما كانت المسرحيات التي يقدمها على مسرح رمسيس من روائع الأدب الفرنسي والإيطالي والإنجليزي مخالفاً بذلك ما كان يقدم من مسرحيات مثل "خليفة الصياد" و"هارون الرشيد" و"وصلاح الدين الأيوبي" و"صدق الإخاء" و"أصدقاء السوء". وفاته توفى في 17 أكتوبر عام 1982بعد دخوله لمستشفى المقاولون العرب اثر اصابته بكسر في عظام الحوض نتيجه سقوطه في الحمام. توفي أثناء العلاج اثر اصابته بسكته قلبيه مفاجئه وكان إلى جواره عند وفاته زوجته وابنها. ودعه محبو فنه بعد حياة حافلة بالإبداع، وتخليداً لذكراه تكونت في مسقط رأسه الفيوم جمعية تحمل اسمه هي "جمعية أصدقاء يوسف وهبى" وأقيم له تمثال أمام مقر هذه الجمعية بحي الجامعة بالفيوم على رأس الشارع الذي يحمل اسمه. [عدل] أفلامهأولاد الذوات. الرداء الأبيض. زمان يا حب. عالم الشهرة. عشاق الحياة. ميرامار. شنبو في المصيدة. القاهرة 30. مال ونساء. عهد الهوى. كرسى الاعتراف. غزل البنات. رجل لا ينام. ضربة القدر. شادية الوادى. ضحايا المدينة. شمعة تحترق. بيت الطاعة. سفير جهنم. الفنان العظيم. غرام وانتقام. سيف الجلاد. ابن الحداد. المهرج الكبير. الطريق المستقيم. ليلى بنت المدارس. ليلى بنت الريف. إشاعة حب. البحث عن فضيحة. إسكندرية ليه ؟. عريس من إسطنبول. عاصفة على الريف. ليلة ممطرة. ساعة التنفيذ. المجد الخالد. الحب الكبير. اشاعة حب. مفتش المباحث. الناس اللى تحت. اعترافات زوج. مسرحياتهعطيل. المسترفو. سر الحاكم بأمر الله (تأليف على أحمد باكثير). الكوكايين. يوليوس قيصر. الطمع. الدنيا مسرح كبير. المائدة الخضراء. بيومى أفندى. حب عظيم. هاملت. أولاد الفقراء. اليتيمان. الاستعباد. نحن وأنتم. بنات الريف. واحد يساوى إثنين. كرسى الاعتراف. راسبوتين. غادة الكاميليا. الذبائح. أولاد الذوات. أولاد الشوارع. بنت مدارس. ابن الفلاح. ناكر ونكير. الموت المدنى. حدث ذات ليلة. البحار المزيف. لويس الحادى عشر. كليوباترا. الادب + ليبونار. الجريمة والعقاب. المجنون. المرأة المقنعة. الدم. متى تتزوج. عريس في علبة. شجرة الدر. دافيد كوبرفيلد. الذهب. التاج والفضيلة. أوبريت العشرة الطيبة. الجوائز التقديرية والمناصبمنحه الملك فاروق الأول رتبة البكوية. وسام الاستحقاق من الطبقة الأولى عام 1960. جائزة الدولة التقديرية العام 1970. انتخب نقيبا للمثلين العام 1953 وعمل مستشارا فنيا للمسرح بوزارة الإرشاد. حاز على جائزة الدولة التقديرية والدكتوراة الفخرية العام 1975 من الرئيس المصري أنور السادات. منحه بابا الفاتيكان وسام "الدفاع عن الحقوق الكاثوليكية"، وهو أول مسلم يحصل على هذه الجائزة. لقب عميد المسرح العرب
ي.

ملهم السينما الوثائقية عبر العصور



متفرجوا السينما الأوائل أصيبوا بالدهشة منذ ظهور الكوادر الفيلمية الأولى أواخر القرن التاسع عشر؛ هذا أمر أصبح من بديهيات تاريخ السينما نفسه، ولم يعد ممكنا إضافة شيء إليه من حيث المبدأ، لكن الطبيعة الوثائقية للشخصيات المصورة التي قدمت حنوّاً محيّراً على سطح الشريط السينمائي، ودفع إلى تكسّر الأمواج عليه قد يحرك الحديث عنه فضول مستغرق في الزمن، فمن خلال الكاميرا السينمائية وحدها ظهر أن المتفرجين يسافرون عبر الأراضي البعيدة، وكأنهم يشاهدون لوحات مجهولة من الظواهر الطبيعية، وهنا الكاميرا تصبح شاهدا على أحداث من صميم الحياة الاجتماعية، وهذا دفع كثيرين للتزود بها بانتظار وقوع حدث هنا أو هناك.
الفيلم الوثائقي لن يعود مجرد إلقاء نظرة ثابتة على هذه الأراضي المجهولة، بحثا عن شعوب مجهولة وتائهة وراء الحجب إرضاء لفضول سياحي متعدد الفصول والوجوه، بل أصبح قصة عن الزمن نفسه؛ وسرعان ما سيتأكد الجميع أن المتفرجين سيظهرون اهتماما متزايدا بمثل هذه الظواهر المجتمعية. وهذا دفع ببعض السينمائيين للتفكير جديا بمثل هذا الاهتمام ودراسته بدقة من مختلف الزوايا الممكنة، من دون إغفال الأحداث الجارية من حولهم. وهكذا عرف الناس أفلام جورج ميلييه ( قضية درايفوس ) – ( تتويج ادوارد السابع ). وفي روسيا، وفي أثناء حرب عام 1905 تبين دراسة السيناريوهات المكتوبة في تلك الفترة من قبل مؤرخي السينما، أنها كتبت كما لو أنها قصص نظيفة وخالية من الشوائب وتصلح في قراءة معالم تلك المرحلة العاصفة حتى من دون أن تصور. بالطبع لن يتوقف الأمر هنا، فمن أجل الوصول إلى مطابقة مثلى مع الأفلام الروائية استخدمت المدرستان الانجليزية والأميركية مواد قصصية لم تكن بعيدة عن الوضعيات النفسية والاجتماعية التي يرغب بها المشاهد في طويته في رؤيتها حين يدخل الصالة المعتمة. في فرنسا قام "إميل كول" بتجميع مشاهد روائية ووثائقية في " بدن" فيلمي واحد، حتى أنه لم يوفر الرسوم المتحركة في وقت مبكر جدا من عام 1907، وهو ما حدا بشركة "غومون" إلى الزهو بمحاولاته مدة طويلة، قبل أن تأخذ السينما الروسية على عاتقها عمل الريبورتاجات الوثائقية، عندما صُور في عام 1911 فيلم (الدفاع عن سفيتاستبول). وبالرغم من أن السينما الوثائقية في سنوات العشرينات من القرن الماضي كانت تدخل بشكل اضطراري، في ما يمكن تسميته بـ (المكثف البصري الروائي) في أفلامها، إلا أنها لم تشهد انعطافات حاسمة في مسيرتها التطورية. وجاء الدفع القوي لاحقا من خلال التحولات السياسية والاجتماعية التاريخية التي شهدتها الكرة الأرضية بعد الحرب العالمية الأولى، والفتوحات النظريّة التي تقدمت بها السينما السوفياتية بعد ثورة أكتوبر البلشفية. والواقع أنه من خلال أفلام السينمائي الكبير "دزيغا فيرتوف"، أخذت السينما الوثائقية أولى قطرات هذا الفن الخطر؛ فمن حكاية بسيطة كانت تتحول إلى أيقونات بصرية بلمح البصر المعافى وظهر واضحا أن هنا ثمة روح جديدة قادرة على التغلغل في جوهر العقل الإنساني من زاوية لم تعهدها البشرية من قبل. أفلام "فيرتوف" قامت حينها بثورة جمالية ضرورية في مهد السينما الوثائقية التي أخذت تشق طريقا مغايرا غير مألوف ويمكن الرهان عليه مستقبلا، ففي هذه الفترة بدأ "فيرتوف" تجاربه في حقل المونتاج، وفي الأول من حزيران من عام 1918، وفي العاصمة السوفياتية ( آنذاك ) موسكو ظهر العدد الأول من المجلة السينمائية ( الأسبوع السينمائي ) الذي قدم تصورا جديدا عن نشر واستخدام الصورة – الوثيقة. وحاول "فيرتوف" من خلال هذه الزاوية أن يشعل شيئا في الجو من خلال بعث هذه التصورات الجمالية في أول جريدة سينمائية له؛ وسرعان ما خطا باتجاه نمذجة نظرية صاخبة وفريدة من نوعها. وبين الأعوام 1922 – 1924 تحولت الجريدة السينمائية إلى ( الحقيقة السينمائية )؛ ومن خلال طروحاته الفنية الاستثنائية تمكن من جمع المشاهد الفيلمية المصورة مع "لينين" في فيلم خاص به، وقدم قصة مثيرة عن الزعيم البلشفي، احتلت مكانا بارزا في تاريخ السينما الوثائقية كما سيظهر من تقييمها لاحقا. لن تتوقف الأمور هنا مع هذا المتمرد الاستثنائي، فجاءت محاولاته عبارة عن متواليات تبحث عن الموسيقى الداخلية في كل كادر مصور بغية تنظيم وترتيب المشهد كاملا، وخطا بذلك نحو بناء الوجوه دراميا من خلال وسائط المونتاج، ولهذا الهدف استخدم أفلاما صورت في أزمنة مختلفة وأمكنة متفرقة. (عملية دفن في استراهان) – 1919 يتم إعادة توليفها مع عملية طمر قبر بالتراب في كرونشتاد – 1919، ومجموعة من الحدائين في (الذاكرة الأبدية) في موسكو 1919؛ كانت اللحظة المونتاجية المتفوقة تعطي هنا من خلال "فيرتوف" ملمحا جماعيا لعملية دفن واحدة تجري في مكان واحد. تجارب "فيرتوف" لقيت مصاعب جمة فرضتها طبيعة تجميع المواد المصورة نفسها، فهي جاءت في كادرات طويلة مؤلفة من حوالي أربعين مترا تقريبا دون الأخذ بعين الاعتبار وجهات النظر الخاصة بكل لقطة على حدة. وقام "فيرتوف" بإعادة تأهيلها مونتاجيا بوصفها لقطات سينماتوغرافية خالصة بمساحات وتفصيلات دقيقة، ولكنه لم يتوقف عند هذا الحد، فقد كان جامحا وصاحب مخيلة مركبة، فأخذ يصور ليحصل على وجهات نظر مختلفة ، ولقطات أكثر تفصيلا لأكثر اللحظات الدرامية توهجا بحسب رؤيته، وهو طمح من خلال ذلك إلى تحرير الكاميرا من حالة الثبات حتى يقترب من خلال العدسة " المتشيطنة " من ردات الفعل السريعة للإنسان، ومن العين التي تكشفها بسهولة غير مبررة. وقام بدراسة تأثيرات التسريع والتبطيئ على محتوى الصورة حين تعرض معكوسة، والرسوم المتحركة أيضا لم تسلم من جموحه الفني، فقام بإدخالها على مواد جريدته وأفلامه الوثائقية. ومزهوا بنتائج تجاربه خرج "فيرتوف" على الصحافة بمقالات يتحدث فيها عن ثورية هذه التجارب، والروح الفنية الجديدة التي ستغمر الفن السابع منذ تلك اللحظة في كل كادر جديد من أفلامه. وبالنسبة لواحد مثله، فإن الفن الجديد الذي كان ينظّر له كان يمكنه أن يكون ثوريا فقط لو جرب تبديل محتواه ووسائطه التعبيرية؛ وباندفاع الشباب قام بـ "العبث" بكل المحتويات القديمة التي قدمتها السينما في ذلك الوقت، وتحت تأثير الطاقة التي تبحث في تهديم الماضي، وبانحناءة رمزية أمام الوثيقة قام بنفي مصطلح الفن الروائي، واعتباره معاديا للثورة (......)!! لا تقتربوا لا تلامسوه بمحجر العين إنه خطر على الحياة ومعد وقاتل ...!! وأعلن "فيرتوف" الحرب على السينما الروائية، واعتبرها خديعة للشعب وقال: "إن الدراما السينمائية والدين أسلحة فتّاكة في أيدي الرأسماليين" ودعا إلى إسقاط القصص البرجوازية والسيناريوهات وقال في ( العين السينمائية 1924) : " لتعش الحياة كما هي". كان "فيرتوف" يقترب هاذيا – ربما – من فكرة التصوير عبر مقاطع من عالم غير مسوّى، على أن ينظم عبر وسائط المونتاج، حتى يظهر على الشاشة نبض الحقيقة السينمائية فقط: " أنا عين السينما..أنا أعيد صوغ الإنسان بمثال يفوق آدم..أنا أعيد صوغ آلاف البشر بملامح وطبائع مختلفة..أنا العين السينمائية.. آخذ يد الأقوى من البعض والأنف الأكثر دقة من البعض الآخر، والرأس الأجمل من البعض الثالث، وبالمونتاج فقط سوف أخلق الإنسان الجديد". (العين السينمائية) تحولت بالطبع إلى بيان نظري للسينما الوثائقية الجديدة، والتي أراد "ذريغا فيرتوف" أن يحققها مع مجموعة من الشباب المتحمس لهذه السينما، وقد حزم أمره مع مصورين شجعان تحولوا تحت إمرته إلى شخص واحد في قالب سينمائي منصهر، وكان أقرب مساعديه هو شقيقه المصور "ميخائيل كاوفمان" (الاسم الحقيقي لـ "دزيغا فيرتوف" "دينيس كاوفمان")، والذي عمل معه جزءاً من تجاربه السينمائية والمونتاجية. سميت المجموعة في ذلك الزمن العاصف بإسم قريب من (العين السينمائية ). وفي عام 1924 ظهر إلى النور الفيلم الذي يحمل الاسم نفسه، واسمه الكامل (العين السينمائية للاستقصاء) والذي عكس تفكير المجموعة الجديدة وظهر بوصفه تقديما بصريا حيا للأحداث المعاصرة التي تدور في القرية والمدينة، والصراع المحتدم بين الجديد والقديم من خلال مغامرين وقفوا ضد الرشاوى، والاختلاس، والإدمان الكحولي، والطفولة الشقية المعذبة التي كانت ترزح روسيا الجديدة تحت وطأتها. و"فيرتوف" لم يقم فقط بتركيز الكاميرا بهدف مراقبة ما يحدث، ولكنه أوغل في المونتاج حد نفث طاقته الخلاقة في كل كادر كان " يعبث" به ويشرحه من جديد معتبرا إياه الإيقاع الأزلي للفيلم المشتهى. ومع ذلك، فإن توجسات "فيرتوف" لم تكن في محلها، فقد رفض الفيلم من قبل الجمهور والنقد الرسمي والشعبي على حد سواء. كثر اتهموه بشكلانية مجوفة، ورفضوا التحقق من إمكانات الكاميرا والمونتاج. مؤرخوا علم الجمال من أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي ظلوا على نفس الرأي القائل بفراغ أفلامه من المحتوى الواقعي المطلوب وأكدوا على أن "فيرتوف" يمنع على المبدع تحققه من حضوره الإبداعي لأنه يماهيه بالروح الآلية – الكاميرا؛ وبمنطق جدلي يطغى عليه هوس خاص بهذا المخرج الكبير أكد "فيرتوف" معاندا :" أنا العين السينمائية، أنا العين الآلية، أنا الآلة، أظهر لكم العالم كما أريد، وكما أراه أنا ". لو جردنا هذه النظرة المتوثبة من المرحلة الزمنية التي مرت بها، فإنه لا يمكن اعتبارها إثباتا على تقييم شخصية مبدعة ونافرة مثل "فيرتوف" وقد بدا في نظر البعض المكتوم حينها إنه صاحب نداء لتملك الكمال من خلال الوسائط الإبداعية نفسها التي يتوجب على المبدع أن يعكس العالم من خلالها. وكان هذا احتقارا لمستقبل السينما نفسها، وقد حولته السينما مسبقا إلى فن عظيم تهيأ المشاهدون لتقبله بوصفه هكذا. اليوم نظرية السينما تعترف أن الكاميراالعين السينمائية – الآلة – واحدة من أهم وسائط التعبير المبدع، إن لم تكن أهمها على الإطلاق حين يقف المخرج وراءها ليطلق صيحاته بدوران الموتور والصوت والممثلين. وفقط الفنان الذي يمتلك بشكل استثنائي هذه الوسائط التعبيرية يمكنه أن يقدم من خلالها رؤيته الخاصة بالعالم. الروح الآلية تصبح هنا " قلما " تكتب هذه الروح من خلاله أفكارها عن الحياة والمونتاج متملكة في نفس الوقت الإيقاع الشاعري الموحد لهذه الأفكار. وبقدر ما كان "فيرتوف" متملكا لطاقة تعبيرية وفنية هائلة في البحث عن الأشكال الجديدة، فإنه جهد ليملك أفكار الزمن الذي يعيش فيه، ومن خلال أجنحة التوثيق وحدها أخذت أفلامه التالية (تقدمي أيتها السوفيتات) 1925 و(الجزء السادس من العالم) 1927 ملامح أكيدة للبحث عن هذه الأشكال وتغطيتها, مع الاقتراب من الإيقاع والشاعرية النارية المتوهجة في ذلك الزمن عند "ماياكوفسكي". ولم يوفر "فيرتوف" جهدا في استخدام عناوين الأفلام بوصفها اللهجة الإيقاعية المظفرة في بناء الفيلم أيضا. وتجاسر وحول هذين الفيلمين إلى قصائد خاصة به :" قصيدة عن العمل الحر للشعب الحر في الفيلم الأول، وقصيدة عن البلد المسالم الذي يحتل مساحة جغرافية كبيرة هائلة من هذا العالم في الفيلم الثاني". ومنذ عهد السينما الصامتة رأى "فيرتوف" بعين ثاقبة تلك العلاقة الحيوية بين ما هو بصري وما هو سمعي حتى أنه لم يتورع عن إضافة فصل جديد على شغفه السينمائي أطلق عليه (عين الراديو) رأى فيه فرصة خلاقة لتنظيم الحقل السمعي في معركته مع المستقبل. هل يعني ذلك أن تجارب هذا السينمائي تجاوزت حدود الزمن وطفت على حوافه ؟! في أجواء مجهولة نسبيا ليس فقط بالنسبة للسينما الوثائقية، وإنما للسينما الروائية أيضا، قام "فيرتوف" بتحقيق فيلمه (الرجل والكاميرا السينمائية) والذي أعلن عنه بوصفه " شعرنة "لمهنة المصور السينمائي ولمعجزة المونتاج، فلقد جرى اصطياد كوادر من الحياة وجرى توليفها بإيقاع غنائي حار، كما كتب حينها المنظر السينمائي "نيكولاي ليبديف". اليوم ينظر إلى هذا الفيلم بوصفه الإلهام الذي تخطى عصره رغم إنه لم يمتلك الوضوح حينها، هذه هي حقيقة "فيرتوف" نفسه وجرى عكسها بعين المصور السينمائي الحاذق، إذ يمكن القول إن هذا المخرج اكتشف مرة واحدة البصيرة الداخلية للإنسان منذ عام 1929، ليس من خلال المشاهد التي يعاد تمثيلها، وإنما من خلال المواد التوثيقية التي تصور في الحياة ومن أجل الحياة نفسها. وحتى يومنا ما يزال فيلمه حيويا وملحا وجاذبا؛ وإبداع "فيرتوف" سيظل يترك تأثيرات غير محدودة على مجمل تطور الفيلم الوثائقي عموما, ومنذ أن عرضت أفلامه في أوروبا في صالات خاصة بـ ( أصدقاء الفن السابع ) وجرى نقاشها بشكل مطول وموسع في نوادي سينمائية في بلدان كثيرة ظهر واضحا للعيان أن السينمائيين الشبان خرجوا بانطباعات قوية، وهم يطمحون إلى تجميع أفكار الأفانغارد بفتوحات "فيرتوف" السينمائية وذلك في مجرى نهر واحد. "هانز ريختر" الذي خطفته السيمفونيات الفرجوية منذ عام 1926 ورفع شعار (الفيلم السياسي ضروري لنا)، فكّر أن يحقق "نصف" فيلم وثائقي في (الاتحاد السوفياتي). "فالتر روتمان" ترك أفكاره التجريدية تحت تأثير "فيرتوف" وأخذ يولف أفلاما من المواد المصورة التي تقع يده عليها بمبدأ العين السينمائية مثل: (برلين سيمفونية مدينة كبيرة) 1927 و(لحن العالم) 1929، وهي أفلام تخطت الأفانغارد النمساوي في تلك الفترة وقدمت للعين السينمائية أفكارا ايجابية، ولكنها قدمت الإنسان بوصفه أنموذجا بيولوجيا وأفكاره هذه قادته نحو تبني الفاشية؛ ولكن هذا ليس خطأ "فيرتوف"، إذ ظهر جليا أيضا أن قوته لم تكن تكمن قط في الشكلانية الجديدة، وإنما في الطاقة الخلاقة التي نشأت عنها أفلامه المثيرة للفكر والجدل. فتوحات "دزيغا فيرتوف" خلال عشرينيات القرن الماضي سرعت في تطوير عمليات الأفانغارد نحو المنهج التوثيقي، الذي أخذ يظهر في المجمدات من الأشياء، ولكن من خلال الإنسان وعبوره الحر الخلاق نحو علاقات اجتماعية لا يمكن أن يقوم من دونها، وقد أصبحت علامة لأفلام فرنسية مثل: (منطقة جورج لاكومب) عمله مساعد سابق لـ/ رونيه كلير، و(مناسبة نيتزا) لـ/ جان فيغو، صوّره: "بوريس كاوفمان". المدرسة التوثيقية الانجليزية التي تفتحت في ثلاثينيات القرن الماضي تأثرت بإبداعات "فيرتوف". (قوارب الصيد) لـ/ جون غريرسون، كان واقعا تحت تأثير وسطوة هذا المخرج الكبير، ولا يمكن تجاهل أن السينما العالمية لطالما نحتت من إبداعاته تصورات جديدة عن هذا العالم عبر العقود الماضية، وسوف تتنقل المصطلحات (الفيرتوفية) بسهولة ويسر بين المصطلحات الفرنسية والعالمية، فهو لم يخلف وراءه ثورة في الفن السابع وحسب، ولكنه ترك تأثيرات في المنظومة البصرية عموما. والسينما العالمية سوف تعود إليه دائما وتتودد إلى فتوحاته كما لم تتودد إلى سينمائي من قبل. "اسفير شوب" التي عملت أفلاما بإسم (الأفلام الوثائقية المونتاجية) مستخدمة مواد مصورة من أفلام سابقة وتحققت قبل ثورة أكتوبر البلشفية قامت هي بوضع لمساتها على أفلام جديدة مثل: (سقوط العائلة رومانوف) 1927 و(الطريق العظيم) 1927 و(روسيا نيكولاي الثاني وتولستوي) 1928 قدمت من خلالها أساسات لنوع جديد من الفن التوثيقي الذي يستخدم أرشيفا مصورا من أجل رواية قصة مفصلة بالكوادر، وقد بدا البناء المونتاجي معها أكثر هدوءا من إيقاع "فيرتوف" العصبي الذي ولد من إحساس خاص به فقط. يمكن القول إنه قد ولد فن جديد هنا من خلال الاستخدام الكامل لأفلام مصورة تقبّله سينمائيون كثر، وهو نوع سمح بحسب تقديراتهم ببناء متعدد الأشكال دون حدود أو معيقات، إذ بدا واضحا مدى السهولة في التنقل بين الشخصية التاريخية والبروتريه الشخصي والسيرة الذاتية التي تحمل في طياتها أبعادا فلسفية خلاقة. ومع مراكمة مئات آلاف الأمتار من الشرائط المصورة حظي الفيلم الوثائقي المونتاجي بإمكانات استثنائية للتطور وإشباع نهم المتفرج الجديد الذي كان "فيرتوف" يبحث عنه في أفلامه أيضا. السينما الوثائقية (السوفياتية) من حقبة العشرينيات من القرن الماضي قدمت أول مصطلح واقعي للسينما الوثائقية، وأصبحت في المقدمة الفنية، وهي تثير اليوم أكثر من أي وقت مضى شهية الحديث عنها، وعن الحقبة التي اتهم فيها "فيرتوف" بالشكلانية المتطرفة، وجرى الحديث سرا وعلنا عن "وقوعه" في فخ أعداء الثورة॥ وهو فخ متصالب الأقدار حين لم ينج منه كثر في تلك الأزمنة العاصفة।
المصدر - الجزيرة

فنانة شهيرة قامت بتوريطي في علاقة مع حبيب العادلي


بعدما ترددت اقاويل حول علاقة الفنانة نبيلة عبيد بوزير الداخلية السابق حبيب العادلي ، خرجت شائعات جديدة لتورط الفنانة سمية الخشاب وتزعم انها كانت احدى زيجاته واخفت الخبر لفترة طويلة خوفا من فضح علاقتها بمسؤول سياسي كبير .
وردا على تلك الشائعات نفت سمية الخشاب الامر جملة وتفصيلا ، وقالت أنها تتهم فنانة منافسة هي بترويج مثل هذه الشائعات ضدها ، وترغب في تشويه صورتها .
واوضحت سمية الخشاب أن السبب يعود لتقديمها عملين جملة واحدة في رمضان هما " وادي الملوك " مع صابرين ، و" كيد النسا " مع فيفي عبده ، وذلك بعد غيابها العام الماضي تماما . وفيما يخص شائعة زواجها من العادلي قالت أنه ليس لها علاقة بحبيب العادلي لا من قريب ولا من بعيد ، وأن ظهور هذه الشائعة السخيفة يوضح مدى حقد من اطلقها . يذكر ان نبيلة عبيد كانت قد واجهت نفس الشائعة من قبل عندما ظهرت الفنانة مريم فخر الدين في احدى البرامج الفضائية كشفت ان نبيلة عبيد كانت تتمني الزواج من العادلي.

Thursday, August 25, 2011

ما زالت خائفة من الحديث الى الرجال .


تمر الفنانة الهندية المميزة جدا لقلوب الملايين بمرحلة انطواء إثر تفكك علاقتها العاطفية مع رجل الاعمال الهندى الشهير نيس واديا فى ذات الوقت تستغل اوقات فراغها فى ادارة اعمالها التجارية وفريق الكريكت الخاص بها . وتقول بيرتى زينتا انها تشعر بشىء من الملل حول حياتها الشخصية الان وتخاف كثيرا من الحديث الى الرجال . وتقول بيرتى زينتا : حاليا ان مهتمة فقط بحياتى المهنية فقط وحياتى الشخصية تكاد لا توجد الان ولقد توقفت عن الحديث الى اى شخص حتى لا ادع فرصة لوجود علاقة عاطفية مرة اخرى وارجو من كل الرجال ان يذهبوا بعيدا بجوار زوجاتهم . وعندما سئلنا بيرتى عن ما هو احساسك حول هذه الفترة من حياتك ردت قائلة : قالت انح احساس ملل للغاية ومنذ عام 2009 حيث انفصالها عالطفى بيرتى زينتا تهتم فقط الى الان بشيئين فقط هما شركتها ) ( Kings X1 Punjab وفريقها ( IPL Team ) ومن فترة قريبة جدا ترددت اشاعة فى عالم بوليوود بان الفنانة البوليوودية بيرتى زينتا ذهبت فى موعد عشاء سرى فى احد مطاعم مومباى الشهيرة وكان هذا الموعد مع لاعب فريها السابق وهو استرالى الجنسية اسمه بريت لى . تمنايتنا بالمزيد من التوفيق للنجمة المحبوبة وننتظر عودتها الى الشاشة الفضية .

إلى عش الزوجية قريبًا



صرحت الممثلة غادة عبد الرازق أن موعد زفافها على الصحفي محمد فودة أصبح قريبًا، وأن ابنتها روتانا ستتزوج في فبراير 2012 حين تنتهي من تجهيز عش الزوجية।
وعلى الصعيد الفني أشارت غادة إلى أنها تثق بأن فيلمها الجديد "ريكلام" سيكون أفضل أفلام عيد الفطر.حيث قالت: "الفيلم مفاجأة وسيكون فيلم العيد بامتياز، ففكرته مبتكرة حول أزمات المرأة في المجتمع المصري من خلال أربعة نماذج، وأقوم بدور (شادية) الجرسونة في أحد الكافيهات"، حسب صحيفة "وشوشة". يذكر أن "ريكلام" بطولة غادة عبد الرازق وكل من رانيا يوسف وإنجي خطاب وعلا رامي وعمر خورشيد ودعاء سيف الدين، وسيناريو وحوار مصطفي السبكي وإخراج علي رجب.

زفاف المخرجة ليلى كنعان



فى حفل ضخم احتفلت المخرجة ليلى كنعان بزفافها على المنتج الفرنسى اللبنانى وديع صفى الدين فى قصر سرسق ببيروت .
وكما اعتادت ليلى على ابتكار صور مبدعة من خلال اعمالها المصورة, لم يخلو حفل الزفاف من لمسات فنية سادت اجوائه التى تميزت بكلاسيكية العصر الذهبي حيث اطلت ليلى من شرفة القصر و نزلت بصحبة 6 اطفال من الكورال لتحية الحضور بفستان من تصميم ايلي صعب، أما المكياج فقد اهتمت به باتريسيا ريغا وتسريحة الشعر كانت لجو رعد।
شارك ليلى فى الاحتفال حشد كبير من نخبة الوجوه السياسية و الاجتماعية و الفنية و من اهل الفن حضر كل من النجمة هيفا وهبى و زوجها رجل الأعمال أحمد ابو هشيمة والنجمة نانسى عجرم و زوجها الدكتور فادي الهاشم و بصحتهم جيجى لامارا. كما حضر الموزع و الملحن جان مارى رياشى, طلال قنطار، زيد حمدان، و الفنانة مادلين مطر، صوفيا المريخ، التينور ماتيو, والظاهرة الفنية باسم فغالي و المخرجين ايلي خليفة، فيليب عرقخنجى، بهيج حجيج، اميل سليلاتي، و من عالم الازياء حضر المصمم نيكولاجبران ومحمد خضرة وبسام فتوح وغيرهم.

سبب انزعاج شاروخان ومقاضاته ؟



يتقدم شاه روخ خان بدعوى قضائية ضد ( شركة براند ) للمجوهرات للاستخدم الغير قانونى للاغنية التى صدرت بعد اغنية شماك شالو من فيلمه القادم ( أر ايه ) ، وتم ذلك فى هذا الاسبوع فى مهرجان الهند الدولى للمجوهراتً।
كانت اغنية أكون التى ميزت ( كارينا كابور ) قد تسربت على الإنترنت منذ شهور قليلة. وقد استخدمت ( شركة براند ) الأغنية أثناء اليوم الرابع من أسبوع الموضة عندما كان ممثلة بوليوود ( أمريتا راو ) تسير في الطريق للقاعة. وقد أرسلت سلسلة تى، التى تملك حقوق الأغنية، إشعار قانوني تطالب فيها بتعويض 2 مليون روبية.وقال "بوشان كومار" ، رئيس سلسلة تي، لـ مراسل ايجى اب :) : "نعم ، لقد ارسلنا اخطارا قانونيا الى ( شركة براند ) لاستخدام الأغنية وهو أمر غير قانوني. ونحن نتجه الى المحكمة ورفع دعوى عليها بـ2 مليون روبية . يحتاج المرء للحصول على ترخيص لاستخدام أي أغنية فى العرض، ومع ذلك لا يمكنك الحصول على ترخيص للأغنية لان الفيلم الخاص بها لم يتم عرضه فى دور السينما حتى الان ". وكان رد فعل شاروخان هو الغضب الشديد من شركة المجوهرات التى كان فى يوم من الايام هو الذى يقوم بحملاتها الاعلانية وقال :هذا خطأ فادح للغاية. ومن المؤكد أنهم كانوا يعرفون أن الأغنية تتطلب ترخيص

شاهيد كابور السفير الجديد للحملة الاعلانية لشركة ديولوكس لـ الوان دهانات الحوائط



منذ أول ظهور للقلب النابض شاهيد كابور مع إيشك فيشك وانهال عليه المعجبين ويزداد معجبيه من حين لآخر ، وقد تبع هذا الحلم الأول فى الظهور الى الساحة بعض من الأداء المتميز فى أفلامه نذكر منها
Jab We Met 2007 - Vivah 2006 - Kismat Konnection 2008 - Chance Pe Dance 2010 وغيرها. وقد سبق شاهيد كابور نجوم كبار فى هذا المجال خصوصا شركات الوان دهانات الحائط مثل الكنج شاروخان الذى تعاقد مع شركة نيرو لك للدهانات وايضا النجم سيف على خان الذى تولى الحملة الاعلانية للشركة الاسيوية للدهانات ويعد شاهيد كابورالآن من احدث المشاهير فى عالم بوليوود المنضمين الى مجال الدعايا والاعلان الخاصة بالبويات " الوان دهانات الحائط " تمنياتنا له بمزيد من النجاح

انضم الينا مع اكبر مجتمع عربى على الشبكة