Sunday, June 26, 2011

لن أظلم سوزان مبارك



خرجت الفنانة وفاء عامر في تصريحات مثيرة لتؤكد أن أمن الدولة المصرية لم تمارس عليها أي ضغوط كما نشرت العديد من الصحف والجرائد ، على الرغم من أنها تعرف جيداً ان النظام كان يجند نجوم ونجمات ليكونوا عيون لهم لنقل كل ما يدار بالوسط الفني ، خاصة وانها تعرف جيداً ان النظام كان يجند له اتباع في كافة القطاعات ليحكم قبضته على الدولة .
وقالت وفاء ذلك خلال ظهورها على شاشة قناة "دريم " الفضائية في برنامج "يلا سينما " مع الاعلامية نادية حسني، انها ليست جبانة ولا خسيسة حتى تركب موجة الثورة المصرية ، وتقول هذا ظلمني وهذا لفق لي قضية ، وأنها لا تحترم كل من خرج على الشاشة وقال أنه تعرض لظلم واهانة في عهد النظام المصري السابق ؛ لأنه جبان وخسيس، في المقابل تجد أن هناك أمثلة اعلامية يجب ان تحترمها مثل الكاتب الكبير ابراهيم عيسى الذي قال في حديث تلفزيوني له " لن اهاجم كرسي فارغ ". وفيما يخص رأيها في المظاهرات التي تخرج كل يوم جمعة :" كفاية كده مظاهرات ، روحوا اشتغلوا احسن ، واريد أن اوجه دعوة لكل من يخرج في مظاهرات الجمعة أن يتبرع بأجرة في هذا اليوم للفقراء والمرضى ". وعن امكانية تجسيد دورالسيدة سوزان مبارك قالت :" لم اقابل سوزان مبارك سوى مرة واحدة فقط وسط النجوم فقط وكان السلام بيننا عادي ، وأنا مكتوبة في البطاقة ممثلة لذلك يمكن أن أقدم اي شخصية مهما كانت ، مثلما قدمت الملكلة نازلى وسأقدم تحية كاريوكا وغيرهما ، فلماذا لا اقدم شخصية سوزان مبارك ، فسأكون هبلة لو عرض علي الدول ورفضته ولو قدمته لن اظلمها ". أما عن حياتها الشخصية قالت :" أنا أم .. وأعشق المنزل واشعر انني "رئيسة جمهورية بيتي " ، ودوري كأم في منزلي يخدم البلد فمثلاً عندما احترم زوجي واوفر له مناخ جيد للعمل سأقدم رجل أعمال برؤية جديدة للبلد ، عندما أهتم بابني واجلعه طبيب أو مهندس جيد فسيخدم البلد ، وعندما اهتم بنفسي واقرأ كتاب فبذلك أكون فنانة مثقفة أخدم البلد ". وفيما يخص عملها مع خالد يوسف في أكثر من عمل مثل " حين ميسرة " و"كف القمر " الذي تنتظر عرضه فقالت :" عملي مع المخرج خالد يوسف يعد نقله في تاريخي الفني ، وأنا كنت متخذه قرار باعتزالي التمثيل إذا لم اعمل مع خالد يوسف ، وأنا ضد ما يقال أن افلامه مثيرة أو تحتوي على مشاهد جنسية ، ولكن في الحقيقية هي محاكاه للواقع ، وافلامه السابقة كانت تتنبأ بالثورة المصرية التي كانت ستنطلق في يوم من الأيام ". وعن مسلسل " تحية كاريوكا " قالت انها تعرضت لانتقاد حتى قبل بدء التصوير فالكل كان يعتقد انه سيقتصر على الرقص مؤكده :" سأقدم مواقفها الحياتية فهي لها مواقف مع النقابة ورئيس الجمهورية والاعتصامات والمظاهرات ، وسبب تأجيل المسلسل للعام لرمضان بعد القادم هي ضيق الوقت فمثلا كنا مخططين 10 أيام في تركيا و10 أيام في أمريكا ولكن الظروف البلد لم تسمح لنا بالتصوير كما هو المخطط له ".

No comments:

انضم الينا مع اكبر مجتمع عربى على الشبكة