Saturday, December 8, 2007

جيسيـكيا: لم أعـد أرغـب في مواعـدة الأطفـال



اعترفت النجمة العالمية جيسيكا سيمبسون أنها تريد في حياتها رجلاً حقيقياً بكل ما تحمله الكلمة من معنى، مشيرة إلى أنها لم تعد ترغب في مواعدة أطفال لا هم لهم سوى اللهو واللعب، وذلك في لقائها المباشر بإحدى البرامج الفنية الشبابية التي تبث في أميركا وقالت ‘’أريد أن ألتقي برجل وليس بطفل أو مراهق، رجل يحترم عملي ويعلم كيف يتعامل مع امرأة قوية الشخصية، وأن يطلب مني بكل ثقة تحديد موعد لخطبتي من والدتي’’. هذا وقد أكدت كذلك في حديثها أنها لا تكترث إن كان شهيراً، المهم أن يقدس الحياة الزوجية، ويحب جيسيكا الإنسانة لا جيسيكا المغنية الشهيرة’’





المصدر : صحيفة الوقت

هـــبـــه السيسي





























Sunday, December 2, 2007

ترحيل نانسي الرياض الى موطنه الاصلي

اكدت مصادر موثوقه انه تم ترحيل الشاب (هشام الراشد والمعروف بـ ( هشومياو ( نانسي الرياض ) الى موطنه الاصل سوريا بعد ان تم القبض عليه مسبق واجراء التحقيق معه وصدور الامر بترحيله وذلك بتوجيه من سيدي صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود امير منطقة الرياض حفظه الله ورعاهجاءت تلك الاحداث بعد ما ظهور هشام في اكثر من صورة ومقطع للفيديو وهو متحللا من صفات الرجولة والحياء حيث اشتهر بشذوذه الجنسي وتشبهه بالفتياة وخاصة تفاخره بتشبهه بالفنانة اللبنانيه نانسي عجرم .



وحرصا من حكومتنا الرشيده على ابناء هذا الوطن وسمعتهم في الوطن العربي والاسلامي حيث اصبح ذلك الشاذ وللأسف مثال الحاقدين لشاب السعودي والذي لاينتمي لهم لا جنساً ولاجنسيه .. ففي صحيفة مصرية تناقلت خبر القاء القبض على هشومي في احد صوالين التجميل النسائيه والذين نسبوه من ابناء هذا البلد وهو منه وامثاله براءفمن لايعرف حقيقة هشام الراشد( هشومي )فقد يعتقد بأنه من ابناء المملكة العربية السعوديةوالحقيقة هي انه لاينتمي له الا انه كان احد الوافدين والذي حضنهم ارض هذا الوطن ولكنه وللأسف لم يقدر ما قدمه له هذا الوطن وتمادى في ماهو عليه فأستحق العقوبه




وجاء ذلك حرص من حكومة خادم الحرمين الشريفين(اعزها الله )على ابناء هذا البلد وسمعتهم


علمت الوئام أن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحي العليا بمدينة الرياض قد ألقت القبض على شاب يبلغ من العمر 18 عاماً بتهمة تشبهه بالنساء وذلك بلباسه المخالف وطريقته في المشي وبعض التصرفات التي تدل على ميله للأنوثة, وكان الشاب الذي اشتهر بين أوساط الشباب باسم ( خكري الرياض ) واسمه الحقيقي هـ . ر. قد عمل على تشبيه نفسه بالفنانة نانسي عجرم وقال أنه يفتخر بذلك , وقد تلقت الهيئة أوامر بالقبض عليه حيث تمت العملية يوم أمس في أحد صوالين الحلاقة بشارع العليا العام بمدينة الرياض .




يذكر أن الشباب السعودي الذي درج بينهم وصف من يميلون للباس والشكل الأنثوي بالخكري يرون بأن على الجهات المعنية التدخل للحفاظ على الهوية المحافظة للشباب السعودي من الإندثار خصوصاً وأن المتشبهين بالنساء أو من يطلق عليهم ( الجنس الثالث ) باتوا يشكلون ظاهرة تجد الدعم من اوساط غير مجهولة وهي في تزايد بعد أن كانت حالات شاذة ويرى الشباب السعودي بأن من أهم أسباب الحفاظ على هويتهم الأصيلة إيقاف عمليات التجميل والتحويل بين الجنسين بخلاف إقرار عقوبات على من يخرج بمظهر مخالف أو يمارس تصرفات مشينة لاتليق بشبابنا كالرقص في الشارع أو الخروج بلباس المغنين الغربيين أو الممثلين .شبيه نانسي أو خكري الرياض شاب يحمل علامات الوسامة كما يحمل بعض ملامح المغنية نانسي عجرم ولا يماري في إظهار نفسه في أوساط الشباب بشبيه نانسي وقد بالغ في ذلك حتى أصبح يضع بعض المساحيق التجميلية ويقوم بصباغة الشعر لدى كوافيرات نسائية وبحسب مصدر مطلع فقد يواجه عقوبة شرعية في حالة إحالته للمحكمة

الجمهور يعيد نورهان للمسرح مرتين


نورهان أحيت في دبي حفلاً غنائياً في فندق مروج روتانا أعادها فيه الجمهور الى المسرح مرتين للغناء من جديد



تعيش الفنانة اللبنانية نورهان خلال الأيّام الماضية أصداء نجاح أغنيتها المصورة الجديدة "غرامي أنا" التي طرحتها عبر قناة ميلودي الفضائيه مؤخراً. نورهان أحيت في دبي حفلاً غنائياً في فندق مروج روتانا برعاية LG للإلكترونيات والصوتيات أعادها فيه الجمهور الى المسرح مرتين للغناء من جديد، حيث قدمت مجموعة من أغنياتها الى جانب أغنيتها الأخيرة.



وكانت قد أحيت حفلاً ناجحاً آخر في فندق جراند حياة دبي بمناسبة الحفل السنوي " Arabian style 2007 " الذي أقامته مجلة أهلا من مجموعة "آي تي بي" البريطانية. نورهان أطلق أحدث أغنياتها المصورة تحت عنوان "غرامي أنا" من كلمات أحمد ماضي وألحان وتوزيع الموسيقي اللبناني أوسين osane عبر قناة ميلودي الفضائية في خطوة تهدف لإلحاقها بأغنية أخرى من الألبوم الجديد التي إنتهت من تجهيز وتسجيل معظم أغنياته، والمتوقع صدوره خلال الأشهر الأولى من السنة المقبلة 2008، وهو من إخراج كميل طانوس الذي إختار بيروت لتصوير العمل، حيث تم تصويره في منطقة الزلقا.

انضم الينا مع اكبر مجتمع عربى على الشبكة